محتوى جديد وفريد لموقعك

يتساءل الكثيرون من مديري المواقع الإلكترونية والمدونين وكتاب المحتوى، عما إذا كان يمكن أن يعيدوا نشر مجموعة من المحتويات القديمة بدون أن يؤثر ذلك سلبياً على ترتيب الموقع؟

نظراً لأن الهدف الأساسي من إنشاء موقع إلكتروني هو جذب أكبر عدد من الجمهور، فلذلك عليك أن تهتم كثيراً بملائمة موقعك لمحركات البحث المختلفة، مثل جوجل. وحتى يتحقق ذلك، يجب الانتباه لمعايير معينة، مثل نشر محتوى فريد مكتوب خصيصاً لموقعك، حيث يساعد ذلك على إظهار موقعك في نتائج البحث الأولى.

لذلك، نرجع لسؤال المدونين وكتاب المحتوى بإجابة ونصيحة واضحتين وهما: احرص دائماً على ألا تعيد نشر المحتويات القديمة في موقعك،لاتفعل ذلك إلا في حالة الضرورة.

المحتوى الفريد مقابل المحتوى القديم

الاهتمام بنشر محتويات فريدة ليس فقط ليلائم موقعك محركات البحث، ولكن أيضاً لإثراء موقعك بكل ما هو جديد، ولكسب متابعة الزوار الدائمة لموقعك، لذلك، الشرط الأساسي لإعادة نشر محتوى قديم، هو أن يكون لازال صالحاً، ويستحق تسليط الضوء عليه من جديد، وذلك حتى يكون موقعك بمثابة الموقعManoramaonline الذي ينشر كل جديد باستمرار.

ما الذي يدفعك لنشر شيء قد نشرته من قبل؟

إذا كانت الإجابة ضيق الوقت وعدم قدرتك على إعداد محتوى جديد، فعليك أن تتراجع في الحال، أما إذا أجبت بأن يكون هذا المحتوى لم ينل القدر الكافي من إهتمام العملاء حينما نُشِرَ للمرة الأولى، بسبب سوء اختيار توقيت النشر مثلاً، أو ضعف الدعاية التي تلقاها، ففي هذه الحالة يجب أن تنتقل للسؤال الثاني.

هل كل المعلومات في هذا المحتوى لازالت صحيحة وتستحق النشر؟

المقصود بذلك أنه ليس كل شيء صالح لكل زمن، فالمعلومة التي كانت مهمة بالأمس ربما لم تعد كذلك اليوم، لذلك عليك أن تتأكد من إتساق ما يحتويه المحتوى القديم مع مستجدات الوقت الحالي. ويمكنك أن تضيف بعض التحديثات عليه، ثم قم بإضافة تاريخ التحديث من خلال لوحة التحكم.

هل لازال المحتوى القديم يحتاج تعديلات؟

إذا أجبت بلا، فيمكنك نشره، أما إذا أجبت بنعم بما يعني أن المحتوى لازال يحتاج الكثير من الجهد، فهذا يعني أنك ستقوم بتعديلات جذرية عليه وفي هذه الحالة ننصحك بإعداد محتوى جديد بدلاً من ذلك.

Leave a Reply